رقصات السامبا البرازيلية على شواطىء نهر موسكو

تعرّضت العاصمة الروسية إلى موجة من الحر البرازيلي في ذروة موسم الصيف. إنه مهرجان جزيرة براما الذي جلب أجواء الاسترخاء البرازيلية والايقاعات اللاتينية الى شواطئ نهر موسكو.

وانتقلت أجواء الشاطئ ” كوبوكابانا ” إلى روسيا، لينتقل ليوم واحد زوار منتزه ” سيريبرياني بور” إلى البرازيل الحقيقي بكل نكهات التسلية. 12 ساعة من الموسيقي الجميلة والاسترخاء التام والابحار على ألواح التزلج الشراعية وممارسة كرة اليد الشاطئية. كل ذلك بفضل فعاليات مهرجان “Brahma Island” أو جزيرة براما، الذي ينظم للسنة الرابعة على التوالي ينشر البهجة البرازيلية في قلوب الموسكوفيين.

ومن أحد أمتع وأقدم عناصر الثقافة البرازيلية – فن كابويرا، وهوالجمع بين الرقص والفن القتالي. وقد ظهرت كابويرا في القرن 16حيث مارسها العبيد الافارقة في البرازيل للتدرب على القتال تحت مظلة الرقص.

المدربون يؤكدون أن فن كابويرا القتالي ليس مجرد مجموعة من المهارات التقنية، بل هو فلسفة التوازن النفسي وانسجام الجسد مع الروح.

This entry was posted in Girls and tagged , , , , . Bookmark the permalink.

Leave a Reply

Fill in your details below or click an icon to log in:

WordPress.com Logo

You are commenting using your WordPress.com account. Log Out / Change )

Twitter picture

You are commenting using your Twitter account. Log Out / Change )

Facebook photo

You are commenting using your Facebook account. Log Out / Change )

Google+ photo

You are commenting using your Google+ account. Log Out / Change )

Connecting to %s